متابعينا الاعزاء في شبكة تصفح الاخبارية ننقل لكم اول باول اخبار صحيفة الراكوبة السودانية اليوم الاثنين 2-1-2017 من الصحف السودانية الصادرة كل صباح في تحديث دوري كل ساعة, نتابع اهم  الاخبار السودانية والتطورات الاقتصادية والسياسية والرياضية التي تشهدها السودان الان في الشارع السوداني ننقلها من صحف الخرطوم وجريدة الانتباهة السودانية والنيلين والشروق وصحيفة الراكوبة لحظة بلحظة وما يحدث الان في جنوب السودان ودارفور مباشرة , فتابعوا معنا

اخر اخبار السودان اليوم الاثنين 2-1-2017 توفيت عصر أمس الأحد بمستشفى أم درمان الأم تغريد وتوأمها (الذكور) بسبب إهمال الطبيب والكوادر الطبية المتابعة للحالة ، وقال الطيب أحمد ابوالسعود زوج المتوفاة : إنه فقد زوجته وطفلاه اللذين ماتا داخل بطن أمهما بسبب إهمال المعنيين في الوردية المتابعة لحالة زوجته في مستشفى أم درمان ، وأضاف: أن الأم وطفلاها لم يجدوا العناية ولم يسع أحد داخل المستشفى الى انقاذهم حيث كان مقرراً الاسراع حسب توجيهات الطبيب وتعليقاته في الملف الطبي باجراء عملية قيصرية لانقاذ الام والأجنة منذ التاسعة من صباح الأمس، ولكن ونسبة لغياب الطبيب ومغادرته للمستشفى قبل التأكد من سلامة الاجراءات تجاه الحالة والتلكؤ من قبل الكوادر الطبية المساعدة في تقديم العناية الطبية اللازمة والضرورية حدثت الكارثة المؤسفة ، وقال الطيب :إنه تم تحويلهم من مستشفى بحري الى مستشفى أم درمان لاجراء عملية التوليد نسبة لعدم وجود خانات شاغرة لحضانة التوأمين بمستشفي بحري مشيراً الى انه سيتخذ كافة الاجراءات القانونية ضد المتسببين في الكارثة .

متابعة اخبار الصحف السودانية اليوم 2/1/2017 كشفت مصادر مطلعة عن تجاوز حزبا المؤتمر الوطني الحاكم والمؤتمر الشعبي المعارض الخلافات حول التعديلات الدستورية ، وأفادت المصادر أن الشعبي تقدم برؤية أحزاب تحالف المعارضة المحاورة حول التعديلات ، وجرت مشاورات واسعة بينه وبين الوطني توصلت لتفاهمات سترفع لقيادة التحالف والوطني لإقرارها وتجاوز أزمة التعديلات الدستورية. وكان رئيس البرلمان قد مدد دورته ثلاثة أسابيع أخرى ، كما أجيزت التعديلات الدستورية وفقاً لرؤية الحزب الحاكم بأغلبية ساحقة الأربعاء الماضي.

اهم اخبار الراكوبة اليوم 2 يناير 2017 شهدت الخرطوم مساء أمس وأمس الأول أزمة مواصلات حادة، وظل المئات من المواطنين في انتظار لساعات طويلة في مواقف المواصلات خصوصاً موقف السوق العربي (الأستاد وجاكسون)، في حين رفع أصحاب الحافلات القليلة العاملة قيمة التذكرة بنسبة (١٠٠٪)، وكشفت جولة الجريدة على بعض المواقف عن تواجد أعداد كبيرة من المواطنين الذين فشلوا في الحصول على وسيلة تقلهم إلى منازلهم، منذ صلاة العصر وحتى وقت متأخر من الليل، وعبر عدد من المواطنين عن سخطهم من تفاقم أزمة المواصلات في الخرطوم دون ايجاد حلول ناجعة، بجانب ما وصفوه بالاستغلال الذي يمارسه أصحاب الحافلات (الصغيرة) عبر زيادة قيمة التذكرة رغم الزيادة الرسمية التي تمت مؤخراً على تعرفة جميع الخطوط، وألمح المواطنون لتعمد أصحاب الحافلات تقسيم الخطوط مستغلين فترة الاحتفالات الأخيرة.